غير مصنف

من هو أغنى رجل في العالم خلال القرن الرابع عشر ميلادي

من هو أغنى رجل في العالم خلال القرن الرابع عشر ميلادي

من هو أغنى رجل في العالم خلال القرن الرابع عشر ميلادي

أغنى رجل في العالم خلال القرن الرابع عشر

ل سألت نفسك لمرة واحدة من هو أغنى رجل في تاريخ البشرية؟ وأين عاش وكم بلغت ثروته؟ وكيف تمكن من جمعها؟ لا. أحد يصدق أن أغنى رجل في التاريخ كله كان مسلما والغريب أنه كان إفريقيا من دولة مالي وكان ذلك في القرن الـ 14 الميلادي، نعم إنه الإمبراطور منسى موسى الأول، ملك إمبراطورية مالي حينها، والذي تشير معلومات تاريخية أنه ولد عام. 1280م وتوفي عام 1337م.

٢ أغنى رجل في التاريخ:

الملك الأفريقي المسلم “منسي موسى الأول” ملك إمبراطورية واستطاع موقع “سيليبرتي نت وورث” من خلال حساب التضخم الزمني، التوصل إلى أن الملك. الأفريقي المسلم “منسي موسى الأول” ملك إمبراطورية ، هو أغنى رجل في تاريخ البشرية، وقدرت ثروته حاليا بنحو 400. مليار دولار، متخطبا ثروة عائلة روتشيلد التاريخية، التي بلغت 350 مليار دولار.

٣ ?كيف أصبح ملك مسلم إفريقي أغنى رجل في تاريخ البشرية:

<span “=””>الذي وضع الملك الأفريقي المسلم “منسي موسى الأول” على رأس قائمة أغنى رجل في تاريخ البشرية، حيث كان يمتلك كميات لا تحصى من الذهب تقدر بالأطنان، وكذلك لسيطرته الكبيرة في ذلك الوقت على التجارة التي كانت تعادن في سعر الذهب وهي تجارة الملح الذي كانيتواجد بكثره في مملكته بل ووصل الأمر إلى أنه كان يصدره لباقي دول العالم مع الذهب. كل تلك المعلومات التاريخية دونها كثير من الرحالة والعلماء في القرون السابقة امثال ابن بطوطة والعمري وعالم الاجتماع المسلم الشهير ابن خلدون، وروى أنه خلال رحلة الملك منسي موسى الأول للحج للأراضي المقدسة اصطحب معه مجموعة كبيرة من الأشخاص بلغت 60 ألف شخص، حمل 12 ألف شخص منهم كميات هائلة من الذهب والذي تم توزيعه على القاهرة والمدينة المنورة والمدن التي مر بها.

زر الذهاب إلى الأعلى