سؤال وجواب

فوائد البطيخ الأحمر

فوائد البطيخ الأحمر

فوائد البطيخ الأحمر

فوائد البطّيخ يحتوي البطّيخ على مركب اللايكوبين الذي يرتبط ذكره غالباً بالبندورة ومنتجاتها، والتي كثيراً ما يتمّ تناولها بِسبَب محتواها من هذا المركّب الصّحي، ولكن تمّ اكتشاف أنّ البطيخ يُعتبر أيضاً مصدراً جيّداً لهذا المُركّب، بحيث يحتوي كل 100 غم من البطيخ على ما يتراوح بين 2.30-7.20 مليغرام، ويختلف المحتوى باختلاف نوع البطّيخ وظروف زراعته، ولكن يحتوي البطّيخ الأحمر على نسبةٍ أعلى من اللايكوبين الموجود في البندورة بحوالي 40%؛ بحيث يحتوي البطّيخ على 4.81ملغم/100جم، في حين تحتوي البندورة على 3.03ملغم/100جم.

كما أنّ اللايكوبين الموجود في البندورة يُصبح أكثر إتاحة عند تعرّضه للحرارة، في حين أنّ اللايكوبين الموجود في البّطيخ الطّازج تكون إتاحته الحيويّة (بالإنجليزيّة: Lycopene) عالية بعد تناوله مباشرة كما هو، وتُعتبر الأغذية المُحتوية على اللايكوبين، لا سيما البطيخ، أغذية وظيفيّة (بالإنجليزيّة: Functional foods)؛ وذلك لما له من خواصّ مضادّة للأكسدة،[١] ويعتبر اللايكوبين مسؤولاً عن العديد من الفوائد الصحيّة للبطيخ، والتي تشمل ما يأتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!